السبت, 29 يناير 2022, 8:34

Watar Beirut

News about Lebanon & the World

سعيد من قصر العدل مُحاطا “بالسياديين”: نخشى حصول حدث امني٦

غداة تأكيده من دارته في قرطبا امس ان “عندما نُستدعى الى القضاء، نلبّي”، مثل النائب السابق ​فارس سعيد​ أمام القضاء اليوم في الدعوى المقدمة ضده من حزب الله، في تهمة إثارة النعرات الطائفية والحرب الاهلية.

وبعد ان أُرجئت جلسة التحقيق بسبب اضراب المساعدين القضائيين من دون تحديد موعد للجلسة المقبلة، خرج سعيد من قصر العدل في بعبدا، حيث احتشد العشرات من انصاره ومن داعمي “الخط السيادي” الرافض “الاحتلال الايراني للبنان”، معلنا “احترمنا موقف القضاء وأتينا اليوم، كما احترمنا موقفه مرة اخرى بتأجيل الدعوى لكن نأمل عدم حصول اي حدث امني”، مستطردا “الصفة المدعية عليّ ليست عادية ولا أختلف معها على شيك أو حسبة، بل هناك خلاف سياسي في بلد متفلت أمنيًّا وفيه خطورة علينا جميعا، ولفتُّ انتباه القاضي الى ضرورة الا يكون تأجيل الجلسة طويل المدى، لاننا نتخوف من اي حدث امنيّ قد يحصل”. وختم “نعم لرفع الاحتلال الايراني عن لبنان”.

حرب: من جانبه، اشار وكيل الدفاع عن سعيد النائب السابق بطرس حرب الى “اننا اتينا اليوم امام العدالة لنؤكد خضوعنا للقانون وقدرتنا على المواجهة والحفاظ على الدولة، هذه القضية كيدية ومعركة فارس سعيد هي معركة الحريات والتعبير عن الرأي فهم ليس مجرما، ومن ادعوا عليه عليهم شبهات”. وأضاف ” سجلنا حضورنا وطلب منا القاضي زياد دغيدي احترام موقفه بسبب اضراب المساعدين القضائيين وتم تأجيل الجلسة”.

حمادة: وكانت المجموعات السيادية وشخصيات سياسية وحقوقية، نفذت وقفة تضامنية مع سعيد أمام قصر العدل. في السياق، قال النائب السابق مروان حمادة عبر الـ ام تي في “متضامنون ليس فقط مع فارس سعيد انما مع شويا وعين الرمانة وقرطبا وهذه تفاصيل وعناوين بوجه حزب الله وقد طفح الكيل منه، أما كلام الشيخ نعيم قاسم فمرفوض ومرود له، واذا كان يريد الذهاب فليذهب انما لبنان باق بقضائه المستقل الذي سيفرض نفسه أخيراً على كلّ القضايا”. وتابع “الانتخابات المقبلة ستجرفهم، وستُبقيهم أقلّية وإذا لم تُجرَ الانتخابات هناك وسائل أخرى لدى الشعب و”يلّي بدّو يضلّ يحركش بدّو يسمع جواب”.

فتفت: أما النائب السابق أحمد فتفت فقال لصوت لبنان 100.5 “حزب الله يسعى للسيطرة على لبنان ووقفة اليوم مع سعيد وقفة وحدة لبنانية من كلّ الأطراف السياسية”.

الاحرار: بدوره، كتب حزب “الوطنيين الاحرار” في تغريدة عبر “تويتر”: كقوى سيادية نعول على ما تبقّى من نزاهة القضاء وصدقيّته وممارسة دوره كمؤسسة مستقلة في قضية فارس سعيد للمساهمة برفع الاحتلال الايراني.

قد فاتك

إبقى على علم بآخر الأخبار عبر الإشتراك بصحيفتنا الإخبارية